أخبار عاجلة
الرئيسية / إعرف بلدتك / أصل تسمية آيت عتاب ,ومتى ذكرت في المراجع التاريخية.
أصل تسمية آيت عتاب ,ومتى ذكرت في المراجع التاريخية.

أصل تسمية آيت عتاب ,ومتى ذكرت في المراجع التاريخية.

كما سبقت الاشارة في مقال سابق ان الموقع الجغرافي الحالي لايت اعتاب كان آهلا بالسكان منذ العصور القديمة , وكان يشكل جزء من صنهاجة ,كما ان اجزاء منه تابعة لهسكورة ,غير ان هدا الموقع الجغرافي لم يستقل باسم آيت عتاب الا في بداية القرن العاشر الهجري الموافق للسادس الميلادي و”عتاب “الذي يرجح بان السكان في المنطقة اصبحوا ينسبون اليه قد وردت الاشارة الى ذكره في المنطقة في عهد الدولة الموحدية .
غير ان عتاب الذي يرجح جدا ان سكان المنطقة ينتسبون اليه قد وردت الاشارة اليه في المراجع التاريخية قد يتزامن مع اذخال العرب الى المغرب ومن ضمنهم فئة جشم الذين ذكر ابن خلدون بان يعقوب المنصور الموحدي انزلهم بتامسنا ما بين سلا ومراكش , ومن بطون جشم هؤلاء بنو جابر الذي تحيزوا “الى سفح الجبل بتادلا وما اليها يجاورون هناك صناكة الساكنين بقننه وهضابه من البربر فيسهلون الى البسيط تارة ويأوون الى الجبل في حلف البربر وجوارهم اخرى اذا دهمتهم مخافة من السلطان او ذي غلبة “
وعلى اساس هذا الافتراض فان عتاب ينتمي الى بني جابر المنحدرين من قبيلة قيس عيلان وهم من بني هلال , وتؤيد هذا الراي الرواية الشفوية التي ماتزال متداولة بين سكان المنطقة والتي تقول بان جابر خلف ثمانية اولاد هم بحسب كبر السن :

مغيل:جد قبيلة مغيلة المجاورة لبني ملال .

وردغ: جد قبيلة ورديغة باقليم خريبكة.
مسكين :جد قبيلة بني مسكين باقليم سطات

سرغان :جد قبيلة قلعة السراغنة.
موسى :جد قبيلة بني موسى المستوطنين بالسهل الذي تطل عليه جبال ايت اعتاب.

عمير :جد قبيلة بني عمير التي تتوسطها حاليا مدينة الفقيه بن صالح.

عتاب:جد قبيلة ايت عتاب

ملال: وهو اصغرهم سنا وهو جد قبيلة بني ملال .

و الجدير بالاشارة ان اسماء بعض التجمعات السكانية في المنطقة ماتزال الى اليوم تذكرنا ببني جابر ومنها تجمع سكاني بآيت واستر في آيت عتاب يحمل اسم ايت الجابري وتجمع سكاني اخر بسهل بني موسى معروف باولاد الجابري بالاظافة الى بعض العناصر في اولاد ايلول ببني موسى التي تعرف ب”ايت الجابري” او الشلوح .

 

ويؤكد الاستاذ التقي العلوي بان العتابيين ذكروا “في المنطقة لاول مرة في التاريخ منذ القرن العاشر الهجري على لسان الحسن الوزان في كتابه “وصف افريقيا “, ومما كتبه الحسن الوزان المعروف بليون الافريقي سنة 933هـ/1526 تحت عنوان :”ايت عتاب مدينة في تادلا”:

“ايت عتاب مدينة اسسها الافارقة (الامازيغ) في منحدر شاهق على بعد عشرة اميار غربي المدينة السابقة وهي كثيرة السكان ,عامرة بالنبلاء والفرسان  ولما كانت تصنع بها كمية عظيمة من البرانس ,فان التجار الغرباء يكثرون فيها على الدوام ,يرى الثلج باستمرار في قمة الجبل المشرف على المدينة , وجميع الشعاب المجاورة مليئة بالكروم وبالبساتين الجميلة ,ولايباع فيها اي ثمر لكثرة ما هنالك من ثمار , والنساء شديديات البياض والسمن والظرف,متحليات بحلي الفضة ,سود العيون والشعر , والسكان ذوو نخوة فائقة”

فيما عرف “مارمول كربخال في كتابه “افريقيا” الذي انهى تأليفه 979 هـ/1571 م, ايت اعتاب على انها مدينة ضمن اقليم تادلا:”مدينة صغيرة لكنها محصنة .تقع على بعد ثلاتة فراسخ من السابقة في اتجاه الشرق يقول المؤرخون ان اهل البلاد من قبيلة مصمودة هم الذين اسسوها تقع على قمة جبل , ويسكنها قوم هادئون اغنياء يتعاملون معاملة حسنة لان لهم اراضي كبيرة تنتج الكثير من القمح , وجبالا ملائمة للقطعان ,جميع الشعاب والتلال المحيطة بها مكسوة بالكروم والاشجار المثمرة التي تعطي كمية من الفواكه الجيدة ,يقوم السكان بتجارة واسعة في الصوف ويصنعون زرابي واقمصة ثمينة”.

والمثير في الامر ان كلا المؤرخين لم يحددا بالظبط موقع ومركز مدينة ايت اعتاب ,كما ان ايت عتاب مترامية الاطراف ولاتخلو جهة او منطقة فيها من آثار لمباني موغلة في القدم   .
ومنذ هده الفترة اي بداية القرن العاشر الهجري / السادس عشر الميلادي اصبح هذا الموقع الجغرافي المعروف بآيت عتاب مشهورا في مختلف المصادر التاريخية التي تتطرق الى الاحداث التي عرفتها المنطقة او ساهم فيها بعض سكانها .

كما ان ظهائر الاحترام والتوقير المنعم بها من طرف العديد من ملوك الدولة السعدية والعلوية على بعض الاسر القاطنة بالمنطقة خاصة حفدة مولاي عيسى بن ادريس وحفدة الحاج عبد القادر الفاسي كلها تشير في صلبها الى مكان تواجد هذه الاسر هو آيت عتاب .

 

 

عن كتاب :”قبيلة ايت عتاب ” لعيسى العربي .بتصرف

Print Friendly

عن sherif seddati

الشريف السداتي مدون صحفي

5 تعليقات

  1. بسم الله الرحمن الرحيم
    التفسير المادي للتاريخ لا يفسر الرسالة بقدر ما يفسر الاحداث هذه المنهجية معلومة لجميع مؤرخي العالم
    ومن المسلمات في تاريخ العالم ان جميع الحضارات والتجمعات السكانية تقام على منابع الماء والاراضي الخصبة
    وخريطة ايت اعتاب الطوبوغرافية واضحة المعالم وعبر الاقمار الاصطناعية توضح بجلاء ان ايت اعتاب كانت مستنقع ماء كبير جف عبر التقلبات المناخية للمغرب فالحضارة من المرجح ان تعرفها منطقة تسقي وماجاورها او تاونزة بحكم تواجد الماء حتى في فترات الجفاف اما منهج عيسى العربي فكان ينقل الشفهي من الاقوال وهذه الطريقة تسمى السرد تخضع بدورها لضوابط التحقيق….
    عندما نتحدث عن منهج لكتابة التاريخ لأيت اعتاب فان علينا أن نضع في الحسبان نمطين من المنهجية : عامة وخاصة .

    فاما أولاهما فتتعلق بمنهج كتابة البحث التاريخي ، سواء في الدائرة الأسلامية ام خارجها ، اننا هنا بازاء تقنيات ذات طابع عالمي ، أعانت على تكوينها وتنميتها خبرات الأمم والجماعات والشعوب، وكان لحضارتنا دور بارز في تشكيلها واغنائها . وبمرور الوقت اصبحت أشبه بعرف عالمي متفق عليه في سائر الدوائر الأكاديمية ، بحيث أن بحث في التاريخ ، أو اية رسالة جامعية ، لن تستكمل شروطها المقبولة ان لم تلتزم بمطالب هذا المنهج الذي يعرفه جيدا التدريسيون والطلبة الجامعيون على السواء ، والذي يتضمن عددا من الحلقات المتماسكة التي يأخذ بعضها برقاب بعض ن والتي لايمكن تجاوز احداها ، باية حال ، لأن ذلك سيعني خللا ما في طريقة جمع وتركيب المادة التاريخية حول هذا الموضوع او ذاك .

    ان اختيار الموضوع ، بعد تنفيذ قراءات ودراسات شاملة في دوائره المباشرة وغير المباشرة ن وترتيب قائمة المصادر والمراجع التي تغذيه بمادتها التاريخية ، وتصميم خطة بحث مقنعة يقوم عليها المعمار التركيبي للبحث . ثم البدء بجمع المادة وفق الشروط المعروفة ، وفرزها وفق سياقاتها النمطية ، والتحول لتركيب المادة التاريخية وصولا الى استكمال الجوانب التكميلية الأخرى من مقدمة وخاتمة وقائمة مصادر ومراجع الى آخره . هذه جميعا خطوات منهجية عامة تلزم كل محاولة للبحث في التاريخ ، اسلاميا كان أم مغربيا أم اعتابيا.. هنا حيث لايكون للخصوصيات التأريخية تأثير ما على تقنيات المنهج الذي يبدو ، كما لو كان أداة عمل محايدة ، يمكن توظيفها للبحث في أي حقل من حقول المعرفة التأريخية .
    السؤال لماذا ذوي الاختصاص من ابناء ايت اعتاب ينفرون من المنهج العلمي لتأريخ بلدتهم رغم توفر مساعدة قيمة من المصدر الاساس اقصد الخزانة الملكية
    أخوكم سيمو

  2. التأريخ لمنطقة ما او جهة او حتى دولة ما ,فانه يستلزم ميكانيزمات متواضع عنها ومتعارف عليها ,لكن ليس هناك تاريخ بدون لمسة خاصة او حتى بصمات ايديولوجية للمؤرخ ,فالتاريخ الاستعماري والمستشرق صحيح يستعمل ميكانيزم معين لكنه يوجه الاحداث وفق ايديولوجية معينة من اجل الوصول الى نتائج يضعها مسبقا , وهدا يضا نجده عند مؤرخين مغاربة مثلا فمرجعية عبد الله العروي وان كان مغربيا فانه تأثر بالاديولوجية العربية القومية لدلك يؤرخ للمغرب بصفة عامة وفق هدا المنضور ,فيما مثلا احمد شفيق المؤرخ المغربي ايضا فانه ينطلق من منظور اخر عندما ارخ للمغرب من منظور ينتصر للحضارة الامازيغية .
    التاريخ يعتمد في كليته على الاركيولوجيا ,ثم الوثيقة كيفما كان نوعها ثم الرواية الشفوية ,اعتقد بان عيسى العربي بحكم غياب مصادر تاريخية كثيرة ومتاحة كما هو الحال الان استطاع على الاقل ان يضع الخطوة الاولى ,على اللاحقين استعمال الوسائط الجديدة والكتب المتاحة والمراجع لوضع تاريخ حقيقي لايت اعتاب .

  3. bjr je suis d origine d ait attab oulad ghannam actuellement a rabat en parallele je fais des esquisses et des portraits a ce titre je je veux dessiner l un des symboles historiques de notre region a savoir lmajoujgui et mohamed laatabi dont j en ai besoin de leurs photos de visage merci de m avoir aide

  4. محمد بن صالح

    من أراد ان يكشف عن تاريخ ايت اعتاب فليرجع إلى المصادر التاريخية التي جعلت من المنطقة نقطة استراتيجية لضمان واستقرار المغرب مند بروز مفهوم الدولة لأن علم التأريخ له موضوعه وأدواته وضوبطه لاغالب الظن.

  5. هنالك مؤلف عتابي آخر من أولاد معمر له اهتمام بتاريخ المنطقة،ربما لم يطبع كتابه بعد، فال لي في لقاء بجماعة تسقي إن أصل التسمية يعود إلى الكلمة العربية الأعتاب جمع العتبة، حيث كانت القبائل العربية التي تفد إلى ايت اعتاب لزيارة ضريح المولى عيسى بن إدريس مبهورة بعمران المنطقة( كل منزل توجد امامه عتبة)و عند رجوع هذه الوفود إلى السهول(ازغار)الذي كانت فيه المنازل عبارة أكواخ(النوايل) تتباهى بذكر المكان الذي زارته ، وتقول زرنا الأعتاب، و من هنا أطلقت تسمية ايت اعتاب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current day month ye@r *