أخبار عاجلة
الرئيسية / محلي / أحداث جارية / طاقم برنامج القناة الثانية “طرق العارفين “يزور ضريح مولاي عيسى بن ادريس بايت اعتاب .
طاقم برنامج القناة الثانية “طرق العارفين “يزور ضريح مولاي عيسى بن ادريس بايت اعتاب .

طاقم برنامج القناة الثانية “طرق العارفين “يزور ضريح مولاي عيسى بن ادريس بايت اعتاب .

حل صباح يومه السبت 10 يناير 2015 بضريح الولي الصالح الامير مولاي عيسى بن ادريس الثاني ,طاقم برنامج “طرق العارفين” الذي يعده ويخرجه “احمد بوعروة” ويقدمه “احمد لخليع” ,و يقدم كل جمعة إبتداء من 5:30 الخامسة والنصف  مساء .
وحسب ورقة تعريفية على البرنامج في موقع القناة الثانيةفهو “ برنامج يرمي إلى إبراز أهمية الفكر الصوفي المغربي من خلال رجالاته وأعمالهم,حيث 
لا يمكن الحديث عن التصوف في المغرب دون الحديث عن رجالاته الكبار الذين انتشرت طرقهم في مختلف البقاع وتركوا بصمتهم في تاريخ التصوف، ولعل أبرزهم: عبد السلام بن مشيش، أبو الحسن الشاذلي، القاضي عياض، محمد بن سليمان الجزولي، العربي الدرقاوي، أحمد التيجاني,علماء كبار أسسوا مدارس أثرت في مختلف مدارس التصوف في العالم الإسلامي، وتركوا تراثا غنيا ومريدين ينتشرون عبر العالم”

وقام الطاقم بالتصوير داخل ضريح مولاي عيسى بن ادريس ,حيث قدمت  له نبذة مقتضبة عن حياة الولي الصالح والامير مولاي عيسى بن ادريس من طرف حفدة الولي وذكروا بأصوله وهو المولى عيسى بن ادريس الثاني بن ادريس الاول بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن الامام علي رضي الله عنه وسيدتنا فاطمة الزهراء بنت الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ,ثم ترحموا على روح المولى عيسى بن ادريس ,بعد دلك رفع  الحاضرون أكف الضراعة إلى العلي القدير بأن يحفظ أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وأن يقر عين جلالته بولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن، ويشد أزره بشقيقه صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، وبسائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة.

 بعد دلك التحق طاقم البرنامج ب”أبادو” حيث يقام  الموسم السنوي والذي يحج اليه الناس من مختلف مناطق المغرب وله تاريخ عريق حيث يعتبر ذاكرة دينية وثقافية واجتماعية واقتصادية وسياحية   ,وهناك ذكر حفدة الولي الصالح بأن على العتابيين الافتخار بكون الامير مولاي عيسى بن ادريس الثاني استقر بايت اعتاب منذ القرن الثالت الهجري وهدا يعطي للمنطقة امتياز بكونها من أقدم المراكز بالاقليم وبجهة تادلة ازيلال بصفة عامة ,كما اشاروا الى ضرورة الحفاظ على هده الذاكرة التاريخية ,وبالمناسبة ذق الحفدة ناقوس الخطر حول أوقاف الضريح ,التي ثم استغلالها لبناء عدة منشئات ادارية فوق تراب أبادو دون أخد الاذن ,مما جعل مساحة هده الاوقاف تتآكل .

 

برنامج طرق العارفين 11 برنامج طرق العارفين 22é
طرق العارفينMOULAY AISSA BEN DRISS

 

Print Friendly

عن sherif seddati

الشريف السداتي مدون صحفي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current day month ye@r *